منتديات آل جندية وأعلامها *** عوائل الشهداء


    .. على مائدة الإفطار ..

    شاطر

    عبد الرحمن
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 4
    تاريخ التسجيل : 05/08/2011

    .. على مائدة الإفطار ..

    مُساهمة من طرف عبد الرحمن في الجمعة أغسطس 05, 2011 10:12 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم


    أسعد الله قلوبكم بكل خير




    .. على مائدة الإفطار ..


    تتنوع أصناف المأكولات والمشروبات لدى الناس فصنف نفضله


    وآخر لا وصنف آخر نبدله بنوع آخر وأكلة لانستغني عنها أبدآ


    ولا لها بديل يحل محلها فتبقى سيدة المائدة بدون منافس


    حتى آخر يوم من الشهر ،،



    .. على مائدة الإفطار ..


    تتنوع أيضآ أصناف الناس فصنف جميعهم مجتمعين متحابين


    وأخر متفرقين متخاصمين إجتماع وقطيعة رحم فرح وألم


    سعادة وحزن وأصناف كثيرة ومختلفة من أنواع البشر


    نفوس طيبة مطمئنه وأخرى متشاحنه قلقه


    صنف لاتمل منه صالحين ياخذون بيدك ويشدوا الوثاق


    لتتسابق معهم نحو الخير ليجعلوك تفوز بالجنان ورضى الرحمن


    وصنف آخر يحبطك ليكون حظك من الصيام


    الجوع والعطش والتعب فقط ليفطرك على مايسخط الله


    يجعلوك تخسر ولاتربح ابدآ ،،



    .. على مائدة الإفطار ..


    برغم الحروب وسفك الدماء وتعدي الظالمين نتذكر إخواننا المسلمين


    وندعوا لهم ونقول لهم لاتيأسوا فقد كانت أعظم وأكبر غزوة للمسلمين


    في رمضان غزوة بدر الكبرى فنصرهم الله نصرآ مؤزرآ


    وفتح مكة في رمضان الذي غير مجرى التاريخ وحياة المسلمين للأفضل



    .. على مائدة الإفطار ..


    تختلف الجنسيات والألوان واللهجات أصناف متعدده ولكن يبقى


    صنف واحد دين الإسلام ولافرق بينهم إلا باالتقوى ،،



    .. على مائدة الإفطار ..


    روحانية صائم وقلب منكسر لله وأكف تتضرع وترفع للسماء


    ودموع تسكب بحراره أصناف كثيرة وتتنوع بالطلب والحوائج


    ولكن تبقى لذة وإحساس وشعور لايوصف لابديل لها أبدآ


    بأي صنف آخر تلك الروحانية بقلب المسلم


    وتلك النفحات من ملك الملوك


    روحانية لايتذوقها ولايستشعرها إلا من عرف الله حق معرفته


    وتلذذ على مائدة الإفطار بتناول تمرات أو رطب وجرعات من ماء


    كل المسلمين صائمين بفضل الله ولكن تختلف تلك الروحانيه


    لااقول من مسلم لمسلم بل من قلب إلى قلب


    حينما نكون على تلك المائدة وإجتماعنا عليها لكن فرق بالقلوب


    بالإقبال على الله بقلب المسلم الذي يريده الله ويرضى عنه



    .. على مائدة الإفطار ..

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 03, 2016 2:14 am